فصل: الاول | قبل | بعد | الاخير | الفهرس | فهرس عناوين الكتب
هل وجدت الكتاب مفيداً؟
نعم
لا
20- تقابل القضايا:
عرفنا فيما سبق ان القضايا على أنواع: سالبة وموجبة، وكلية وجزئية، فما هو وجه الصدق والكذب بينهما؟.. بمعنى أنه إذا صدقت إحداهما، فأي واحدة، تصبح كاذبة وأيها تصبح مجهولة وأيها تصبح صادقة يقينا؟
لكي نعرف هذا التقابل، لا بد أن نمثل له مثلا واضحا ومعروفا.
المثل:
1- (كل إنسان ناطق): نحن نعلم أن هذه قضية كلية موجبة، ولكن يمكن أن نفترض وجوها أخرى لها بالضبط.
2- ونقول: بعض الإنسان ـ ناطق ـ (موجبة جزئية / ب).
3- ونقول: ليس من الإنسان ـ بناطق ـ (سالبة كلية /ل).
4- أو نقول: ليس بعض الإنسان ـ بناطق ـ (سالبة جزئية / س).
من هذه الأمثلة الأربع نستطيع أن نعرف درجة التقابل بينها. فحيث ان المثل الأول صحيح فالمثل الثاني صحيح أيضا. إذ ان الكل يحتوي على الجزء ويزيد عليه فالموجبة الجزئية جزء من الموجبة الكلية.
ولكن، هل العكس أيضا صحيح؟ أي هل الموجبة الكلية جزء من الموجبة الجزئية؟ طبعا لا. ولذلك ليس دائما يتفقان في الحكم. فإذا قلنا مثلا: بعض الناس مجانين، فهل نستطيع أن نحكم أن كلهم مجانين؟ طبعا لا، ولكن، تبقى الأجزاء الباقية غير معروفة لنا، ولذلك فإنه إذا أصبحت الموجبة الجزئية صحيحة تصبح الموجبة الكلية مجهولة وعندما نفترض جدلا صحة هذا الفرض، ليس من الإنسان بناطق فمن المؤكد أنه يتنافى مع قولنا كل إنسان ناطق (أي ان السالبة الكلية تتنافى مع الموجبة الكلية) والسؤال: هل أنها تتنافى أيضا مع القول: بعض الإنسان ناطق؟ الجواب: نعم إذ ليس من المعقول الا يكون أي واحد من أفراد الإنسان بناطق (كما هو مفهوم القضية السالبة الكلية). ثم يكون بعض الإنسان ناطقا، إذا السالبة الكلية تتنافى مع الموجبة الجزئية.
يبقى أن نعرف أنه إذا كان بعض الناس فقط ليس بناطق، فماذا تكون النتيجة؟ النتيجة أننا لا نعرف آنئذ حالة البقية من القضية. أي أنه، هل أن (بعض الناس ناطق) صحيح أم لا؟ لا يفهم هذا من القضية. وأيضا: هل أن (ليس من الإنسان بناطق) صحيح أم لا؟ أيضا لا نعرف، فتكون النتيجة إذا كانت السالبة الجزئية صحيحة، فإن الموجبة الجزئية، والسالبة الكلية، قد تكونان صحيحتين أيضا، وقد تكونان باطلتين.
ونذكر في المربع شكل تقابل القضايا.
والجدول التالي يبين بوضوح أكثر عناصر هذا الشكل:
1- إذا كانت الكلية الموجبة (ك) في قضية صادقة مثل (كل إنسان ناطق) فإن السالبة الكلية (ل) فيها كاذبة مثل (لا إنسان بناطق) بينما الموجبة الجزئية (ب) صادقة مثل (بعض الإنسان ناطق) أما السالبة الجزئية (س) فهي كاذبة أيضا مثل (بعض الإنسان ليس بناطق)...
إذا، ك صادقة، ل كذابة، ب صادقة، س كاذبة.
2- وإذا كانت الكلية السالبة (ل) في قضية صادقة مثل (ليس من الإنسان بحمار) فإن الكلية الموجبة (ك) كاذبة بالطبع مثل (كل إنسان حمار) وكذلك الموجبة الجزئية (ب) كاذبة (بعض الإنسان حمار) بينما الجزئية السالبة (س) صادقة مثل (ليس بعض الإنسان بحمار).
إذا: إذا كانت (ل) صادقة.. (ك) كاذبة، (ب) كاذبة، (س) صادقة.
3- إذا كانت الجزئية الموجبة (ب) في قضية صادقة مثل (بعض الناس أدباء) فإن الكلية الموجبة (ك) مجهولة إذ لم يذكر في النص هل (ان البعض الآخر أدباء أم لا) فلا نعلم بالتالي: هل صحيح كل الناس أدباء أم لا، بينما بالتأكيد السالبة الكلية (ل) كاذبة مثل: (ليس من الناس بأديب) أما السالبة الجزئية (س) فلا نعلم أمرها كذلك فلا نعلم هل صحيح (بعض الناس ليسوا بأدباء؟).
إذا، (ب) صادقة، (ك) مجهولة، (ل) كاذبة، (س) مجهولة.
4- إذا كانت الجزئية السالبة (ب س) صادقة مثل: ليس بعض الناس قادة، فإن الكلية الموجبة (ك) كاذبة مثل: كل الناس قادة، بينما الكلية السالبة (ل) مجهولة، فلا نعلم هل صحيح ليس من الناس بقادة أم لا... (وطبعا لم يذكر ذلك في متن القضية) وكذلك الجزئية الموجبة، فهي مجهولة أيضا فلا نعلم: هل ان بعض الناس قادة أم لا؟ إذا (ب س) صادقة. (ك) كاذبة (ل) مجهولة (ب) مجهولة.
هذا عن القضايا الصادقة ويعرف منها القضايا الكذابة وعلاقتها بالصادقة وغيرها والجدول التالي يختصر ذلك:
إذا كانت:
1- (ك)... كاذبة، (ل)... مجهولة، (ب)... مجهولة، (س)... صادقة.
2- (ل)... كاذبة، (ك)... مجهولة، (ب).. صادقة، (س)... مجهولة.
3- (ب)... كاذبة، (ل)... صادقة، (ك)... كاذبة، (س)... صادقة.
4- (س)... كاذبة، (ك)... صادقة، (ل)... كاذبة، (ب)... صادقة.
القسم السابع
عن مناهج القياس

فصل: الاول | قبل | بعد | الاخير | الفهرس | فهرس عناوين الكتب