فصل: الاول | قبل | بعد | الاخير | الفهرس | فهرس عناوين الكتب
هل وجدت الكتاب مفيداً؟
نعم
لا
1- أحكام الدَّيْن
السنّة الشريفة
1- روى حديد بن حكيم أنه قال لأبي عبدالله الصادق عليه السلام: رجلٌ إشترى الجلود من القصّاب، فيعطيه كل يوم شيئاً معلوماً؟ فقال عليه السلام: لا بأس به.35
2- وروى الحلبى أنه سأله عليه السلام عن الشيء يوضع على الطريق، فتمربه الدابة فتنفر بصاحبها فتعقره؟ فقال الامام الصادق عليه السلام: «كل شيء يضر بطريق المسلمين فصاحبه ضامن لما يصيبه.»36
3- وروي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال: «ومن مطل على ذي حق حقه، وهو يقدر على أداء حقه، فعليه كل يوم خطيئة عشّار.»37
4- وروى الإمام الصادق عن أبيه الإمام الباقر عليهما السلام أنه قال: «إذا كان على الرجل دين إلى أجل ومات الرجل، حَلَّ الدين.»38
5- قال الإمام الصادق عليه السلام: «كان علي عليه السلام يقول: تستأدى دية الخطاء في ثلاث سنين، وتستأدى دية العمد في سنة.»39
الأحكام
ما هو الدين؟
1- الدَيْن هو: ما في عهدة الإنسان لغيره من مال أوحق.
2- وللدَيْن أسباب عديدة تنقسم بشكل عام إلى نوعين:
اولاً- الأسباب الإختيارية التي يختارها الإنسان بإرادته، ومن أبرز هذا النوع من الأسباب هو الإقتراض (الذي سنبين أحكامه بالتفصيل فيما يأتي) ومنها المبيع في بيع السلف حيث يكون الثمن نقداً والبضاعة دَيْناً، والثمن في بيع النسيئة حيث يكون مؤجّلاً، أو أجرة الإجارة لدى إشتراط تأجيلها، أو الصداق في النكاح إذا كان مؤخراً، وهكذا...
ثانيا- الأسباب القهرية، حيث يتعلق مال أو حق بعهدة الإنسان بحكم الشرع، وذلك مثل: الضمانات فيما إذا أتلف الإنسان شيئاً بسبب التعدي أو التفريط، (كما لو صدمت سيارته سيارة اخرى بسبب إهماله وعدم إلتزامه بقوانين المرور) حيث تتعلق بعهدته مسؤولية التلف أو الخسارة بحكم الشرع، وكذلك نفقة الزوجة الدائمة حيث تترتب على الزواج شاء الزوج أم أبى. وهكذا...
الدين والأجل
3- والدَيْن إما حال أو مؤجل.
ولا يرتبط الدَيْن الحال بأجل، حيث للدائن مطالبة المدين به في كل وقت (كالضمانات). بينما يرتبط الدَيْن المؤجَّل بزمن معيّن حسب ما يتفق عليه الطرفان، أو يحكم به الشرع مثل الدية المقسَّطة بالنجوم.
4- يحق للدائن في الدَيْن الحال أن يطالب المديون بدَيْنه في كل وقت، كما يجب على المديون أداء الدَيْن عند المطالبة مع اليسار والقدرة على الأداء.
5- أما الدَيْن المؤجل فلا يحق للدائن المطالبة به قبل إنقضاء المدة كما لا يجب على المديون القضاء قبل ذلك الحين.
6- يحل الدين المؤجّل إذا مات المديون قبل إنقضاء المدة، أما إذا مات الدائن قبل حلول الأجل فإن الدين يبقى على حاله، وينتظر الورثة حتى تنقضي مدة الدين.

فصل: الاول | قبل | بعد | الاخير | الفهرس | فهرس عناوين الكتب